للطلب اتصلوا بنا عبر الهاتف أو الواتساب 0610473355 دوليا 00212610473355

حقائق ومعلومات مهمة عن ليلة الدخلة وممارسة الجنس لأول مرة


حقائق-ومعلومات-مهمة-عن-ليلة-الدخلة-وممارسة-الجنس-لأول-مرة

مستوى الثقافة الجنسية في المجتمعات الشرقية مقارنة بالمجتمعات الغربية أقل بكثير خاصة بالنسبة لجنس الإناث، حيث يعتبر موضوع الجنس من الأمور المحيرة والألغاز المبهمة لعدد كبير من الفتيات، وهذا ما يتسبب في خلق صورة مغلوطة ومعلومات خاطئة عن ليلة الدخلة على سبيل المثال، العلاقة الجنسية الأولى، الزواج، الإنجاب، وما إلى ذلك. ولكن الآن وفي عصر التقدم والتكنولوجيا والإنترنت، أصبح من السهل جداً التثقف جنسياً والحصول على المعلومات والحقائق وتصحيح المفاهيم المغلوطة بشأن هذا المجال، لهذا قررنا أن نعرض عليكم مجموعة من الحقائق والمعلومات المهمة التي ينبغي عليك معرفتها لو كنت مقبلة على الزواج.

ليلة الدخلة هي الليلة الأولى بعد الزواج والتي تعتبر البداية الفعلية بالنسبة لمعظم الأزواج للعلاقات الجنسية بينهم. بسبب المفاهيم المغلوطة حول هذه الليلة، تهاب الكثير من الفتيات هذه الليلة حيث تقوم بربطها ببعض المشاعر السلبية والشنيعة كالخوف والألم وغير ذلك، مع العلم أن الحقيقة مختلفة كليا عما يتم الترويج له. هذه بعض الحقائق عن المشاعر والعلاقة الجنسية الأولى في ليلة الدخلة:

شعور المرأة بالتوتر والقلق أمر طبيعي للغاية في ليلة الدخل.

شعور التوتر لا يقتصر على المرأة فقط بل قد يشمل الرجل أيضاً.

الشعور بالخجل هو الآخر أمر طبيعي خاصة وأنها أول علاقة جنسية، لكن ينبغي على الرجل أن يجيد التعامل مع ذلك.

قد تشعرين باختلاف في شعورك تجاه شريكك خاصة وأنكما أصبحتما لأول مرة في بيتكما لوحدكما.

الشعور بالخوف من العلاقة الجنسية أمر طبيعي ولا داعي للقلق، ولكن ينبغي عليك استيعاب مسألة أن الجماع بينكما أصبح حقاً وأمرا طبيعي وحلالاً

حقائق ومعلومات مهمة عن ليلة الدخلة وممارسة الجنس لأول مرة

لا بد من أن تكوني صريحة مع شريكك، فلو شعرت ببعض الخوف أو عدم الاستعداد، لا تترددي في إخباره بذلك وهو سيتفهم ذلك.

كوني هادئة قدر الإمكان ولا داعي للانفعال. فالهدوء سيعزز شعورك بالسعادة والمتعة الجنسية.

من الطبيعي أن تراودك بعض المشاعر السلبية لكن لا تجعليها تؤثر على متعتك الجنسية أو تسيطر على تفكيرك.

ليس شرطا أن تصلي لنشوتك الجنسية في أول علاقة جنسية لك.

كوني واثقة من نفسك وجمالك وجسمك.

ظهور قطرات الدم ليس شرطا في ليلة الدخلة ولا يدل بالضرورة على العذرية.

في حال شعرت بألم حاد، لا تترددي في أن تطلبي من شريكك التوقف.

لو شعرت بالألم، يمكنك اللجوء لاستخدام المزلقات الطبيعية التي تسهل عملية الإيلاج بشكل كبير.

لا تتوقعي بأن تكون علاقتك الجنسية الأولى ممتعة كما هو الحال في الأفلام، بل بنسبة كبيرة لن تكون ممتعة وهذا هو الواقع.

لا تخلقي توقعات بعقلك حتى لا تشعري بالغضب في حال لم تمشي الأمور كما توقعتِ أو خططتِ.

لا تنسي أهمية المداعبة الجنسية قبل الجماع لما لها من دور كبير في خلق كيمياء وانسجام بين الزوجين، وكذلك إيصال المرأة للنشوة الجنسية بشكل أسرع.

شعور العلاقة الجنسية الأولى يختلف من امرأة لأخرى فبالتالي لا تأخذي أقوال صديقاتك المتزوجات على محمل الجد ولا تتوقعي بأن تكون علاقتك كعلاقتهن.

ننصحك بعدم استخدام التخدير الموضعي فعلى الرغم من أنه سيجنبك الشعور بالألم إلا أنه يؤثر على قوة انتصاب قضيب زوجك وسيضعف متعتك الجنسية.

غالبا ما تكون مدة العلاقة الجنسية الأولى قصيرة مقارنة بما يتم تصويره في الأفلام.

احرصي على جعل رائحة جسمك مثيرة وجميلة فذلك يساهم بشكل كبير في إثارة شريكك.

خذي حماما ساخنا قبل ممارسة الجماع لأول مرة واستخدمي المرطبات والكريمات لمنح بشرة جسمك ملمسا ناعما ومميزا ولا تنسي تنظيف مهبلك جيداً.

ارتدي ملابس مثيرة لإثارة زوجك.

في حال تعرض مهبلك لبعض الخدوش بسبب أول علاقة جنسية قومي بتطهيره وتنظيفه جيدا بعد الانتهاء من الجماع.

لكي تقربي شريكك أكثر إليك، احرصي على ارتداء ملابس تحافظ على شكلك وجمالك بعد الانتهاء من الجماع.

لا تضعي المكياج قبل ممارسة الجنس لأن ذلك قد يضر بمساماتك التي تتفتح بسبب ارتفاع درجة حرارة جسمك وهو ما يضر بشرتك ويتسبب في ظهور البثور.

حقائق ومعلومات مهمة عن ليلة الدخلة وممارسة الجنس لأول مرة