للطلب اتصلوا بنا عبر الهاتف أو الواتساب 0610473355 دوليا 00212610473355

الأمراض النفسية الأكثر شيوعا و المتعلقة بالجنس


أمراض نفسية متعلقة بالجنس 

هناك العديد من الأمراض النفسية التي تتعلق بالشهوة أو الميول الجنسية الغريبة, قد تكون أمراض محفزة للعملية الجنسية أو مهبطة للعملية الجنسية.

لذلك سنقوم بكتابة أمراض نفسية جنسية و أمراض نفسية متعلقة بالجنس, ومن تلك الأمراض:-

السادية الجنسية

السادية بوجه عام هو إضطراب نفسي يقوم المريض بالتلذذ بالتسبب بالأذى للغير, و هو إضطراب نفسي غير جنسي إلا في حالة تلذذ المريض بأذية شريكه على السرير أثناء الجماع.

المازوخية الجنسية

و هي عكس السادية تمام في كل النواحي, حيث أن المريض هو من يستمتع بالأذى و الإهانة الموجهة إليه و لا تعتبر مرض نفسي جنسي إلا تم إدراجها في الجماع فيتلذذ الشريك بذلك.

مرض الهوس الجنسي لدى الرجال

هناك مرض نفسي جنسي لدى الرجال و هو الإدمان أو هوس الجنس, حيث إنه لا يكل و لا يمل عن طلب ممارسة الجنس من شريكته, و إذا رفضت ذلك سيقوم بخيانتها مع أحد ما و إن رغبته تتزايد كلما زادت شهوته تجاه زوجته أو عشيقته أو أي أحد من معارفه و هذا سيؤدي إلى تعدد العلاقات الجنسية الغير المشروعة.

مرض النيمفونيا

و هي مثل الحالة السابقة و لكن خاصة للنساء فقط و تقوم فيها النساء بطلب الجنس بشكل مبالغ فيه, و إذا لم تجد ما يمتعها ستقوم بخيانة زوجها و في تلك الحالة يجب التدخل في مرحلة النيمفونيا للنساء أو هوس الجنس للرجال, لأن تلك الحالة المرضية غير طبيعية و صعب السيطرة عليها.

أمراض نفسية متعلقة بالجنس

الفتور الجنسي بسبب الإكتئاب

الإكتئاب هو عدو السعادة الأول و الجنس هي عملية تسعد الزوجيين, لذلك يحصل فتور و إنسداد للشهية الجنسية عند الرجل أو المرأة فلا يقبلوا على الجماع و يقومون بالتهرب منه.

التشنج المهبلي

هو ليس مرض نفسي جنسي أو أي شيء من هذا القبيل و لكنه ناتج من من إضطراب الجسدنة, و تلك التشنجات المتكررة تقوم على أساس أن المرأة قلقة أو خائفة من الزوج أو قد مرت بأمر مشابه لذلك الضغط العصبي المهول الواقع عليها يقوم بصد عملية الجماع من خلال هذا التشنج.

الإستعراض و الدياثة

يقوم أساس هذا الإضطراب النفسي على عرض عورات الشخص أو عورات زوجته أو أي شخص من عائلته على العامة و على أشخاص غريبة, و ينشأ هذا المرض عند تخيل الفرد نفسه في مجتمع متحرر و يقبل العري و الجنس في الأماكن العامة.

و إذا تفاقم هذا الوضع قد يقدم على العربدة و تبادل الزوجات, لذلك هو يحتاج إلى تدخل طبي نفسي حرج.

إضطرابات الشبق الجنسي

هو مرض شائع حدوثه في الإناث أكثر من الذكور و هو ببساطة أن الرجل أو المرأة تشعل بالرعشة الجنسية عند ملامسة الملابس للأعضاء الذكرية, و هو ليس بمرض خطير و لكن من المفضل علاجه.

العلاج

دعنا نتفق أن علاج كل تلك الأمراض هو إستشارة طبيب نفسي متخصص سيقوم بالتحليل النفسي و سيقوم بكتابة أدوية مخصصة على حسب المرض, و لا تقلق فالطبيب النفسي لا يفشي أسرار مرضاه فأنت في أيدي امينة.