للطلب اتصلوا بنا عبر الهاتف أو الواتساب 0610473355 دوليا 00212610473355

أكثر الأماكن إثارةً في جسم المرأة


أكثر الأماكن إثارةً في جسم المرأة

يعتقد الكثير من الأزواج بأن المداعبة تقتصر على الأعضاء التناسلية فقط، غافلين عن أن جسم المرآة مليء بالأماكن الحساسة والتي يمكن إثارتها وتحقيق اللذة والمتعة في العلاقة الحميمة، فأكبر خطأ يمكن أن يقع فيه أي رجل هو جهله بتعاليم وتفاصيل جسم زوجته وعدم اهتمامه الكافي بمداعبة الزوجة أو التركيز على منطقة واحدة فقط. فالمداعبة تعتبر الخطوة الأولى والأهم التي تُشعِر المرأة بالرغبة في ممارسة الجماع وتزيد حساسيتها واستجابتها الجنسية وتساعدها على الوصول للنشوة، لهذا يجب على كل رجل معرفة الأماكن السرية والأكثر إثارةً في جسم المرأة والتي سوف نعرضها عليكم في تفاصيل هذا المقال.

الأذن

يمكن مداعبة شحمة أذن المرأة بالشفتين والهمس ببعض كلمات الغزل والرومانسية الهادئة التي تزيد من رغبتها الجنسية، فالأذن تحتوي على الكثير من النهايات العصبية التي يمكن الاستفادة منها في إثارة المرأة.

الشفتين

من أكثر الأماكن إثارةً في جسم المرأة شفتيها والسبب هو وجود نهايات عصبية كثيرة فيهما، حيث تؤثر على كل جسمها، كما يتسبب التقبيل في زيادة إفراز الدوبامين الذي يثيرها ويجعلها تشعر بإحساس جيد.

الرقبة

يمكن لمس رقبة المرأة برفق أو تقبيلها بهدوء فذلك سيكون له تأثير السحر عليها، والسبب هو احتوائها على العديد من النهايات العصبية.

أكثر الأماكن إثارةً في جسم المرأة

خلف الركبتين

قد يجعل الكثير من الرجال بأن منطقة خلف الركبتين تعتبر من أكثر الأماكن المثيرة لشهوة المرأة، والسبب هو أنها مداعبتها ولمسها بشكل خفيف يشعر المرأة بالارتياح، فهي منطقة حساسة تزيد من تدفق الدم بالجسم.

أسفل الظهر

تعتبر منطقة أسفل الظهر حساسة بسبب احتوائها على العديد من النهايات العصبية، لهذا يعتبر تدليكها بشكل خفيف أمرا جيدا لتخليص المرأة من التوتر وكذلك إرخاء الحوض كتمهيد للعلاقة الجنسية.

الثديين

من أكثر الأعضاء المثيرة التي تثير شهوة المرأة بشكل قوي، ولكن لا ينبغي الاستعجال في الإمساك بهما بل يجب التمهل في مداعبتهما، ومنحهما الوقت الكافي للتقبيل، لهذا ينصح بإطالة فترة المداعبة قبل الوصول للحلمتين حتى تزيد حساسيتهما واستجابتهما.

المؤخرة

تحب بعض النساء أن يقوم الرجل بمداعبة الأرداف والمؤخرة بمختلف الطرق، سواء بتقبيلها أو مصها أو لعقها أو الضغط عليها أو حتى اللعب بها، فذلك يساهم في إثارتهن.

 البظر والمهبل

تختلف شدة حساسية وإثارة منطقة البظر من امرأة لأخرى، فهناك من تفضل مداعبتها باليد وهناك من تفضل مداعبتها بالفم. أما المهبل، فيكفي أنه العضو التناسلي الأنثوي، حيث يمكن قبل الإيلاج مداعبته حتى تصل المرأة لقمة نشوتها سواء عبر الفم أو اليد أو المداعبة بالعضو الذكري.

منطقة جي سبوت

هي جزء من مهبل المرأة يبلغ حجمها حجم عملة نقدية، وتقع في الثلث الأول من الجدار العلوي للمهبل على بعد 4 سنتمترات من فتحته. يمكن إثارة هذه المنطقة عبر لمسها بطريقة صحيحة باستخدام الأصبع الأوسط أو إيلاج العضو الذكري.

منطقة A سبوت

تعتبر حديثة الاكتشاف ومشابهة لتأثير منطقة جي سبوت، ولكنها تقع على بعد بوصة أو اثنتين من الجدار الأمامي للمهبل مما يجعل الوصول إليها وإثارتها أسهل باستخدام العضو الذكري بدلاً من الأصابع.